مظاهرات طلابية في جامعة صنعاء وتفريقهم بالرصاص

الثلاثاء 18 يناير 2011   6:19:00 م - عدد القراء 120
مظاهرات طلابية في جامعة صنعاء وتفريقهم بالرصاص



صنعاء/ خاص : رضوان ناصر الشريف

أمام جامعة صنعاء تظاهر الآلاف من الطلاب للمطالبة ببعض حقوقهم المهضومة داخل جامعة صنعاء .

حيث قام بعض الطلاب برشق قوات الأمن بالحجارة وردت قوات الأمن بإطلاق أعيرة نارية للهواء لتفرقة الطلاب .

وقد رفع المتظاهرين صورة إرنستو 'تشي' رافاييل جيفارا دِلاسيرنا للتعبير عن النضال .

الجدير بالذكر أنه اشتهر بلقب "تشي جيفارا"، أو "التشي"، أو "تشي" 14 يونيو 1928 - 9 أكتوبر 1967 - ثوري كوبي أرجينتيني المولد، كان رفيق فيدل كاسترو. يعتبر شخصية ثورية فذّة في نظر الكثيرين.

درس الطب في جامعة بوينس آيرس وتخرج عام 1953، وكان مصاباً بالربو فلم يلتحق بالخدمة العسكرية. قام بجولة حول أمريكا الجنوبية مع صديقه ألبيرتو غرانادو على متن دراجة نارية وهو في السنة الأخيرة من الطب وكونت تلك الرحلة شخصيته وإحساسه بوحدة أميركا الجنوبية وبالظلم الكبير الواقع من الإمبرياليين على المزارع اللاتيني البسيط. توجه بعدها إلى غواتيمالا، حيث كان رئيسها يقود حكومة يسارية شعبية، كانت من خلال تعديلات -وعلى وجه الخصوص تعديلات في شؤون الأرض والزراعة- تتجه نحو ثورية اشتراكية. وكانت الإطاحة بالحكومة الغواتيمالية عام 1954 بانقلاب عسكري مدعوم من قبل وكالة المخابرات المركزية.

في عام 1955 قابل جيفارا المناضلة اليسارية "هيلدا أكوستا" من "بيرو" في منفاها في جواتيمالا، فتزوجها وأنجب منها طفلته الأولى، وهيلدا هي التي جعلته يقرأ للمرة الأولى بعض الكلاسيكيات الماركسية، إضافة إلى لينين وتروتسكي وماو تسي تونغ.

سافر جيفارا للمكسيك بعد أن حذرته السفارة الأرجنتينية من أنه مطلوب من قبل المخابرات المركزية، والتقى هناك راؤول كاسترو المنفي مع أصدقائه الذين كانوا يجهزون للثورة وينتظرون خروج فيدل كاسترو من سجنه في كوبا. ما إن خرج فيديل كاسترو من سجنه حتى قرر جيفارا الانضمام للثورة الكوبية، وقد رأى فيدل كاسترو أنهم في أمس الحاجة إليه كطبيب.

وقد رفعوا صورته الطلبة للتعبير عن أنهم سينتهجون نهجة كما على حد قولهم.

ومظاهرة أخرى خرج فيها طلاب وطالبات كلية التجارة اليوم الثلاثاء في تظاهرة أمام نيابة رئاسة الجامعة لشؤون الطلاب مطالبين بتأخير جدول الامتحانات أسوة ببقية الكليات : حيث قال الطالب منير هزاع سنة رابعة تجارة أنهم يريدون تأجيل الامتحانات التي نزلت في الجدول في تاريخ 29-1 وطالبو بتأجيلها إلى 5-2 وذلك لعدم استكمال بعض المواد المقررة عليهم ولإعطائهم فرصة للمذاكرة والاسترجاع.



تعليقات