جمعية الروبوتية والاتمتة تفوز بجائزة أحسن فرع فى أوروبا

الاتنين 13 مايو 2013   3:32:02 م - عدد القراء 256
جمعية الروبوتية والاتمتة تفوز بجائزة أحسن فرع فى أوروبا



البشاير ـ محمود عبد القادر :


جمعية الروبوتية والاتمتة تفوز بجائزة أحسن فرع فى أوروبا وإفريقيا والشرق الاوسط

حصل فرع مصر لجمعية الروبوتية والاتمتة التابع لمعهد مهندسي الكهرباء والإلكترونيات على جائزة أفضل فرع فى المنطقة الثامنة للمعهد والتى تضم أوروبا وإفريقيا والشرق الاوسط -

ويعد معهد مهندسي الكهرباء والإلكترونيات - (IEEE) - منظمة عالمية غير ربحية تعمل من أجل تطوير وتعزيز التكنولوجيا المتعلقة بالمعلومات في العالم وتمتلك عدد 400000 عضو.

يختص المعهد الذى يعد أحد أشهر واضعي المعايير الصناعية عالميا بتنوع أنشطته بحيث يحوى العديد من مجالات المعرفة كالطاقة والأجهزة الطبية والإلكترونيات والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

صرح بذلك الدكتور علاء خميس مؤسس ورئيس فرع مصر وأضاف إنه تم تأسيس فرع مصر لجمعية الروبوتية والاتمتة برعاية الجامعة الالمانية بالقاهرة وإقيم حفل الافتتاح فى 18 سبتمبر 2011 بحضور الدكتور أشرف منصور رئيس مجلس أمناء الجامعة الالمانية

بالقاهرة والمؤسس الاول لها والبروفيسور كلاوس شيلينج خبير النظم الروبوتية بجامعة فوروسبرج بالمانيا وإستانفورد بامريكا بالاضافة الى العديد من الاساتذة والباحثين المهتمين بمجال الروبوت والتحكم الآلى بالجامعات المصرية المختلفة.

أوضح خميس أن الفرع قام بتنظيم كثير من المؤتمرات الدولية والندوات بالاضافة الى الدورات التدريبية والمسابقات لنشر ثقافة النظم الروبوتية فى مصر، وبالتالى فإن تنظيم مثل هذه الانشطة مهدت فى حصول الفرع على جائزة أحسن فرع فى أوروبا

وإفريقيا والشرق الاوسط، عقب إنتهاء فعاليات مسابقة " نحو مصر خالية من الألغام الأرضية " الذى قام الفرع بتنظيمها العام الماضى بحرم الجامعة الالمانية بالقاهرة ورصد لها ثلاث جوائز تقدم للفرق الثلاث الفائزة على التوالى بهدف

دعم وتشجيع الطلاب على المشاركة فى إيجاد الحلول الفعلية الجادة الكفيلة بتوظيف أمكانات البحث العلمى المتاحة من خلال تصميم التقنيات الروبوتية اللازمة فى إزالة الألغام الأرضية في مصر.

وأشار خميس الى إنه بعد نجاح هذه المسابقة التى ضمت الجامعات والمعاهد والاكاديميات المحلية المصرية، فنحن هذا العام بصدد قيام الفرع بتنظيم المسابقة على نطاق دولى

كأول مسابقة عالمية ذات بعد تنموى محلى لإزالة فخاخ الموت سواء كانت الغاما – اجساما- قابلة للانفجار الباقية من مخلفات الحروب العالمية، بل وأصبحت لها من الأولوية الملحة للفائدة القصوى للعمليات التنموية فى مصر.

تجدر الاشارة الى أنه سوف تقام هذه المسابقة فى حرم الجامعة الألمانية بالقاهرة تحت رعاية كل من الأمانة التنفيذية لإزالة الألغام وتنمية الساحل الشمالى الغربى بوزارة التعاون الدولى

ومؤسسة مكافحة الألغام وحقوق الإنسان وشبكة الروبوت الافريقية والعديد من المراكز البحثية العالمية المتخصصة فى مجال التقنيات الروبوتية ونظم التخلص من الألغام الأرضية بالولايات المتحدة الامريكية وكندا واسبانيا والمانيا.



تعليقات