تواصل اجتماعات المجلس الوطني الفلسطيني وسط توقعات بيوم صعب

الاربعاء 11 يناير 2017   2:42:49 م - عدد القراء 89
تواصل اجتماعات المجلس الوطني الفلسطيني وسط توقعات بيوم صعب






أفادت مراسلة "الغد" في بيروت، ليلى خليل، أن اليوم تواصلت اجتماعات المجلس الوطني الفلسطيني بمشاركة كافة الفصائل، لافتا أن مصادر خاصة أكدت بأن اليوم سيكون صعب برغم الأجواء الإيجابية التي كانت سائدة بالأمس خلال الجلس التحضيرية.



وأوضحت خليل أنه من الصعب التكهن بما ستؤول إليه نتائج اجماعات اليوم، باعتبار أن النقاط الخلافية لا تزال قائمة ولم يتم التظرق إليها بالأمس، لافته إلى أن الأغلبية تؤكد على ضرورة إعادة ترتيب منظمة "التحرير الفلسطينية" وكل مؤسساتها، وعلى رأسها "المجلس الوطني".



وأضافت خليل أن هناك ترحيب بمشاركة حركتي "الجهاد الاسلامي" و"حماس" للمرة الأولى في اجتماعات المجلس الوطني، مؤكدة أنه أمر إيجابي ومُرحب به من كافة الفصائل، إذ يشكل دفعة إيجابية للوصول إلى نتائج، مشيرة إلى أن المصادر أكدت أنه في حالة عدم التوصل إلى اتفاق اليوم فإن "حماس" و"الجهاد" لن تدخلا إلى "المجلس الوطني" دون ترتيبه ودون الرجوع للاتفاقات السابقة، وعلى رأسها اتفاق القاهرة.