ضيوف خادم الحرمين يؤدون العمرة ويزورون مصنع كسوة الكعبة

الاربعاء 11 يناير 2017   8:42:43 م - عدد القراء 210


ضيوف خادم الحرمين يؤدون العمرة ويزورون مصنع كسوة الكعبة




قام ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- للعمرة والزيارة، من الشخصيات الإسلامية البارزة من الدفعة الأولى من المجموعة الأولى من المستضافين ضمن البرنامج لهذا العام الحالي 1438هـ البالغ عددهم 220 ضيفًا، أمس بأداء مناسك العمرة.



وكان الضيوف قد وصلوا إلى مكة المكرمة مساء أمس الأول، قادمين من المدنية المنورة، وكان في استقبالهم عدد من المسؤولين في الأمانة العامة لبرنامج خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة، بوزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد.



وثمن الضيوف من الشخصيات الإسلامية، حرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، على خدمة الإسلام والمسلمين في جميع أنحاء العالم، معبرين عن شكرهم وتقديرهم له -أيده الله- على هذا الاهتمام بأبناء العالم الإسلامي، مؤكدين أن البرنامج يأتي في إطار هذه الخدمات، والأعمال الجليلة، والمساعدات المتواصلة والمستمرة التي تقدمها المملكة لعموم المسلمين في مختلف أنحاء العالم، كما أنه يأتي انطلاقا من واجب المملكة تجاه أبناء الأمة الإسلامية وعلمائها، سائلين الله تعالى أن يحفظ المملكة وقادتها وأن يجزيهم خير الجزاء على كل ما قدموه ويقدمونه لصالح الأمة الإسلامية. وعبر المعتمرون عن سعادتهم البالغة بما منّ الله عليهم بسلامة الوصول إلى مكة المكرمة لزيارة المسجد الحرام وأداء مناسك العمرة، داعين الله سبحانه وتعالى أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين على هذه المبادرة الكريمة باستضافتهم لأداء العمرة.



وأعدت الأمانة العامة لبرنامج خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة، برنامجا حافلا يتضمن الالتقاء بأحد أئمة المسجد الحرام بعد أداء مناسك العمرة، وزيارة مصنع الكسوة، وزيارة معرض عمارة الحرمين الشريفين، إضافة إلى إقامة يوم مفتوح يتضمن العديد من البرامج الثقافية والترفيهية.



يذكر أن هذه الدفعة تمثل الدفعة الأولى من المجموعة الأولى من المستضافين ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود للعمرة والزيارة، للعام الحالي 1438هـ؛ حيث صدر أمر خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- باستضافتهم ضمن برنامج العمرة والزيارة، الذي تنفذه وتشرف عليه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد.



وتضم الدفعة الأولى من الضيوف 1855 معتمراً، وقد وصلت الدفعة الثانية من المعتمرين الخميس الماضي، التي تضم 35 معتمراً، ليكتمل وصول ضيوف المجموعة الأولى التي تضم 220 معتمراً من 15 دولة، من قارتي آسيا وإفريقيا وهي: نيجيريا، وطاجيكستان، وكازاخستان، وتشاد، وقرقيزستان، وأذربيجان، والسنغال، ومالي، وساحل العاج، وماليزيا، وباكستان، والهند، وتركمنستان، وسيرلانكا، وأوزباكستان.



من جانب آخر اطلع ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للعمرة والزيارة على مراحل صناعة كسوة الكعبة المشرفة وأقسام المصنع، واستمعوا إلى شرح مفصل عن تاريخ صناعة الكسوة والمواد الخام المستخدمة في صناعتها، وشرح عن تاريخ صناعة الكسوة وبداية إنشاء مصنع كسوة الكعبة ومراحل تطوره حتى وصل إلى هذا المستوى من التقدم.



وتجول ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين خلال زيارتهم للمصنع أمس، في أقسام المصنع، كما شاهدوا نماذج وصوراً تحكي مراحل صناعة ثوب الكعبة المشرفة.



وأشادوا بمقتنيات معرض عمارة الحرمين الشريفين في مكة المكرمة بعد أن زاروا المعرض وتجولوا في قاعات المعرض واطلعوا على عمود من أعمدة الكعبة المشرفة يعود تاريخه للعام 65 هـ الذي يعد أهم المقتنيات النادرة التي يحتويها المتحف، ومجسمي الحرمين الشريفين، وعدد من المقتنيات المختلفة من مخطوطات ونقوش كتابية وقطع أثرية ثمينة ومجسمات معمارية وصور فوتوغرافية نادرة، إضافة إلى الصور الفوتوغرافية للحرمين الشريفين، ومقتنيات الحرمين القديمة والحديثة وبئر زمزم وباب الكعبة المشرفة.



وفي نهاية الزيارة، أبدى الضيوف إعجابهم بالمعرض، مشيدين بالاهتمام الكبير الذي يبذله قادة هذه البلاد للحرمين الشريفين، مشيرين إلى أن المتحف يعد أحد أهم المعالم التي تحكي تاريخ الحرمين الشريفين، عادين المعرض مصدر توثيق تاريخي وثقافي للأجيال الإسلامية حول الجهود التي بُذلت في عمارة الحرمين الشريفين، من أجل التعريف بجزء مهم من التاريخ الإسلامي، مشيدين بتصميم وأقسام المعرض مما زاد عليهم سهولة فهم تاريخ عمارة الحرمين الشريفين وانسيابية الحركة للزائرين في تجسيد ممتاز بين أقسام المعرض والمراحل التاريخية لعمارة والاهتمام بالحرمين.








تعليقات