أعلنت وزارة الداخلية البحرينية، الأحد، مقتل ضابط أمن برتبة ملازم أول في إطلاق نار في قرية قرب المنامة، خارج ساعات عمله، مرجحة أن يكون الحادث ناجماً عن "عمل إرهابي".



وقد انتقلت الأجهزة الأمنية إلى موقع الحادث، حيث باشرت الإجراءات القانونية، وتم إخطار النيابة العامة بالواقعة.



وقالت الوزارة في بيان نقلته وكالة أنباء البحرين الرسمية: "تنعى وزارة الداخلية وببالغ الحزن والأسى، الشهيد الملازم أول هشام حسن محمد الحمادي، الذي قتل بطلق ناري في منطقة البلاد القديم. وقد انتقلت الأجهزة الأمنية إلى موقع الحادث، وباشرت إجراءاتها القانونية المقررة، وتم إخطار النيابة العامة بالواقعة، حيث تشير المؤشرات الأولية إلى أنه عمل إرهابي علماً بأنه لم يكن على الواجب".



ويتقدم معالي وزير الداخلية بالأصالة عن نفسه ونيابة عن منتسبي الوزارة بأحر التعازي لأسرة الشهيد ولكافة أبناء الوطن، سائلاً الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.. إنا لله وإنا إليه راجعون".