هاني توفيق يحدد الحرامية اللي عايزين يسرقوا الدولة

السبت 18 مارس 2017   3:18:15 م - عدد القراء 241

هاني توفيق يحدد الحرامية اللي عايزين يسرقوا الدولة




هاني توفيق مؤسس الجمعية المصرية للأوراق المالية قال : إن المعترضين علي ضريبة الأرباح الرأسمالية حرامية عايزين يسروقو الدولة .. 

جاء ذلك في حواره مع صحيفة الوطن وأجراه المحررين سيد جبيل ومحمد الدعدع .

تحدث عن ضرورة تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية ، فسأله المحرر 

لكنك سبق أن اعترضت على فرض ضريبة الأرباح الرأسمالية بالبورصة؟

أجاب :  لم يحدث إطلاقاً، ما اعترضت عليه هى ضريبة الدمغة، وسبب اعتراضى كان أن الدولة ترغب فى تحصيل الضريبة على الربح وعلى الخسارة، ما يعنى تآكل رأسمال المستثمر فى حالة الربح والخسارة، وبالتالى هى تجافى العدالة، على النقيض من ضريبة الأرباح الرأسمالية بالبورصة التى أراها عادلة.

سأله المحرر :  إذا كانت ضريبة الأرباح الرأسمالية بالبورصة عادلة، فلماذا رفضها بعض كبار المتعاملين فى البورصة؟

أجاب :  لأنهم «حرامية عايزين يسرقوا الدولة، عايزين يكسبوا مايدفعوش».

سأله المحرر :  ولماذا أجَّلت الحكومة تطبيقها إذاً استجابة للرافضين؟

أجاب :  ضعف وعدم فهم، ووزير المالية التف حول تأجيل الضريبة بفرض ضريبة الدمغة، خوفاً من أن يقول للرئيس «ماينفعش يا ريس».



المصدر - الوطن 







تعليقات