قضية خطف وقتل سمسار أكتوبر - عميد بجهة سيادية أختلف مع القتيل بسبب شحنة ترمادول

الاحد 19 مارس 2017   6:45:48 م - عدد القراء 816


قضية خطف وقتل سمسار أكتوبر - عميد بجهة سيادية أختلف مع القتيل بسبب شحنة ترمادول



أكد مصدر أمني بمديرية أمن الجيزة، أن السبب وراء مقتل "فريد شوقي" سمسار أكتوبر هو الخلاف على "كونتينر ترامادول" بين المجني عليه والمتهمين.



وأضاف المصدر أن الضابط الذي قام بتسليم نفسه لأجهزة الأمن يحمل رتبة عميد بجهة سيادية، بخلاف ضابط آخر متقاعد، وآخرين، تكثف قوات الأمن جهودها لضبط المتهمين الهاربين.



واضاف شقيقه انه علم من احد رواد الكافيه الذي يمتلكه سوري الجنسية ان سيارة شقيقه القتيل ظلت امام المقهي قرابة ساعتين ونصف حتي حضر مجهول واخذها وانصرف .. واتهمت اسرة المجني عليه الضابط وامين الشرطة بسبب خلافات بينهم في العمل في سمسرة العقارات حيث يمتلك ذلك الضابط المتقاعد شركة عقارات في حدائق الاهرام كما ان القتيل صرح لشقيقه قبل اختطافه انه قلق من صديقه امين الشرطة ع . ش قائلا : ده اكتر واحد بيتمنالي الشر في الفترة دي وانا خايف منه يؤذيني" وهو ما دفع الاسرة لاتهامهما في النيابة .



كما استمعت النيابة لاقوال 3 من شهود العيان علي واقعة الخطف حيث ادلوا باوصاف عدد من المختطفين واستعلمت النيابة عن كاميرات مراقبة في محيط الكافيه الذي شهد واقعة الخطف لبيان ما اذا كانت التقطت الحادث من عدمه



ومن جانبها كلفت النيابة العامة المباحث الجنائية بعمل التحريات اللازمة حول ظروف وملابسات الواقعة فشكل الامن العام فريق بحث تحت قيادة اللواء هشام العراقي مساعد أول وزير الداخلية لأمن الجيزة، لكشف ملابسات الجريمة .



وتحركت قوة قادها العميد محمد حامد مفتش مباحث قطاع اكتوبر والعقيد محمود فراج نائب مامور اكتوبر اول لمطاردة المتهمين وضبطهم بعدما افادت التحريات الاولية ان الجناة 4 اشخاص فيما يناقش فريق البحث احد المشتبه فيهم الذي تم ضبطه وما اذا كان متورطا بالجريمة من عدمه .



كان مقطع فيديو قد أنتشر بوسائل التواصل الاجتماعي يظهر فيه المجني عليه محاولا الاستغاثة من داخل سيارة ملاكى مختطف بها، قبل أن يتم العثور على جثته في منطقة القناطر الخيرية بالقليوبية.







تعليقات