اشتباكات طرابلس تؤكد رفض الشارع الليبي لـ"فايز السراج"

الاحد 19 مارس 2017   7:14:44 م - عدد القراء 102
اشتباكات طرابلس تؤكد رفض الشارع الليبي لـ




 





قال المحلل السياسي الليبي، محمد العمامي، إن الاشتباكات التي حدثت في طرابلس وسماع دوي إطلاق نار في مقر المجلس الرئاسي، يُعتبر تطاولًا على مجلس من المفترض أن يقود ليبيا، وهو إعلان من الشارع أنه لا رجاء من هذا المجلس، باعتبار أنه مرفوض ودخيل.



وأضاف العمامي، خلال مداخلة هاتفية له على شاشة "الغد" الإخبارية، مع الإعلامية يارا حمدوش، أنه كان من المفترض على فايز السراج، رئيس حكومة الوفاق الوطني، أن يتخلى عن هذا العمل احترامًا لاسمه وعائلته، فليس هناك توافق عليه وعلى مجلسه من الشارع، وينبغي أن يعود إلى الشارع مرة أخرى.



وأوضح العمامي، أن هناك توافقًا على أن البلاد تريد جيشًا يفرض هيمنة الدولة ويجعلها دولة بالمعنى المفهوم، ولكن أن يكون هناك العديد من الميليشيات المتناحرة، وكل له وجهة نظر ورأي معين فهذا لن يكون كفيلًا بقيام دولة.







تعليقات