الشعب المصرى يحصد أوسكار "الأكثر أكلا للحوم الفاسدة فى العالم"

الاحد 19 مارس 2017   9:51:00 م - عدد القراء 209

الشعب المصرى يحصد أوسكار




تناولنا لحوم الحمير ، وأتحفنا مسئولى الطب البيطرى ان 90 % من المصريين قد تناولوا لحم الحمير بالهنا والشفا ، وصدرت الفتاوى المتسارعة بشرعية أكل لحوم الحمير وان من أكلها لا أثم عليه ،



ويتذكر البعض صفقة الطيور الجارحة التى تم تصديرها لمصر واكلها بالهناء والشفاء فى عهد الرئيس محمد أنور السادات ، وكذلك شحنة الفئران الصينى التى تم تصديرها لمصر على أنها " أرانب " ، بخلاف شحنات كلاب ، خرجت ايضا بعدها ذات الفتاوى بجواز أكلها ، ومن قبل اقتحمت معدة المصريين شحنات هائلة من الدجاج الفاسد ،



ومنذ أيام ثارت قضية جديدة تتعلق باستيراد شحنات من عجول قتلت بالرصاص ودجاج صعق بالكهرباء وحملت كلها شعار " تم الذبح وفق احكام الشرعية الاسلامية " ، وهى القضية التى فجرتها قناة القاهرة والناس عبر برنامج " الجدعان " فى فيديو شهير طاف كل المواقع الاخبارية ومواقع التواصل الاجتماعى 



واليوم وفى اثبات جديد لجدية تلك الاتهامات أوقفت السلطات البرازيلية ٣٣ مسؤولاً حكوميًا عن العمل، وشنت حملة مداهمات واسعة، وسط اتهامات ببيع عدد من كبرى شركات تصنيع اللحوم فى البلاد لحوم أبقار ودواجن فاسدة، على مدى سنوات، كما أغلقت ٣ مصانع لحوم، فى حين يجرى فحص ١٨ مصنعًا آخر، تصدر بعض منتجاتها إلى مصر. وشنت السلطات حملة مداهمات واسعة، أمس الأول، فى ٦ ولايات، بعد تحقيق استمر عامين.



وقال المحققون إن عددًا من مديرى شركات اللحوم قدموا رشاوى إلى مفتشين وسياسيين بهدف الحصول على تصاريح حكومية لمنتجاتهم، ووجه المحققون اتهامات إلى نحو ٣٠٠ شركة بارتكاب ممارسات غير صحية، فى مقدمتها شركتا «جيه. بى. إس»، أكبر مصدر للحوم الأبقار فى العالم ويرأس وحدة التسويق بها مواطن مصرى يدعى طارق فرحات، و«بى. آر. إف»، أكبر منتج للحوم الدواجن فى العالم.



بينما المسئولين فى مصر يخبروننا ان " كله تمام " وان الأوراق سليمة ، وفق القاعدة المتبعة فى مصر انه " طالما أوراقك سليمك ، فشحناتك سليمة حتى لو احتوت سم زعاف ، ولا هتكدبوا الحكومة والعياذ بالله "











تعليقات