قصيدة " ما يستحق الإبتسام " .. بقلم / عبد الرحمن يادم

الاحد 19 مارس 2017   8:00:50 م - عدد القراء 190


قصيدة



ابتسم فهنالك ما يستحق البسمة



ابتسم لأنك تستطيع أن تَنسى



ابتسم فقد استصدروا حقا كي تُنسى



أنت تستطيع الحياة



تستطيع أن تعيش .. أن تموت



تستطيع الصمت و المناجاة



نعم تستطيع الحياة



***



ضحكة طفل لم يتجاوز العامين



فتاة تعشق في صمت مكتوفة اليدين



عجوز في المقهى القديم



ينظر إلى شمس شبابة الغاربة



يبحث في صندوق الذكريات الثمين



عن قصص الحب العابرة



و يأخذ من كوبه رشفة بطعم الحنين



و يتذكر حبيبة قالت ساخرة :



أحبك و أحب كل قصص المجانين



قالتها و في عنيها نظرة غريبة



أيها الشاب : أليس لك حبيبة ؟



***



ابتسم فهنالك ما يستحق الإبتسام



حي يميزه الإفلاس



و رجل يخشى كرمشة البيجامة



و أخر يخطب في الناس



أريد أن أتزوج تلك الفنانة



***



ابتسم فهنالك ما يستحق الإبتسام



حضن أمي



وجود أبي



صوت حبيبتي



و مجموعة من الزجاجات تحت السرير



و كحل العينين و أحمر الشفتين



و حبي الأول و الأخير



***



ابتسم فهنالك ما يستحق الإبتسام



امرأة تجاوزت الأربعين



و لازال يرغبها الرجال



ابتسم بأسنان ذهبية



ابتسم كتلك القروية



التى تلحد بما يُقال



فهي حرة أبية



لا تؤثر فيها تقاليد الأطلال



ابتسم فهناك ما يستحق الإبتسام



  و أرجوك لا تنتحر فهناك ابتسامة لم تبتسمها



لا تنتحر فهناك قبلة حب لم تقتسمها



و لا تنحت الإبتسامة في صخرالوجوه بل ارسمها



***



سوف تموت قريبا



فأرجوك ابتسم



فليس_عيبا_غريبا



أن تموت مبتسم



***



بقلم الشاعر / عبد الرحمن حسين يادم







تعليقات