الإمام الأكبر : نحني الرؤوس إجلالا لأم الشهيد التي فقدت حبيبها

الاتنين 20 مارس 2017   11:20:38 ص - عدد القراء 201


الإمام الأكبر : نحني الرؤوس إجلالا لأم الشهيد التي فقدت حبيبها




أكد الأزهر الشريف بمناسبة يوم الأم، بجميع هيئاتِه العلميَّة والتعليميَّة، أنه يُقدِّم بين يدي أمِّ الشَّهيد أسمى معاني الاعتزاز والإجلال والإكبار، وأغلى مشاعر التقدير والاحترام، لمنزلتها العُليا ومقامها السَّامي في مدارج البطولة والتَّضحية، والصبر وإنكار الذَّات، والاعتلاء على مشاعر الحزن والألم.



وقال الإمام الأكبر أحمد الطيب شيخ الأزهر، في بيان له: "واعلمي أيَّتها «الأم» التي تفقد حبيبها في هذه الذكرى أنَّ الله تعالى هو الذي يباركك اليوم ويُعدُّ لك من هدايا الجنَّة ومنازل الفردوس ما يُحتقر إلى جوارِه ذهب الأرض ومتاعها القصير الفاني".



وأوضح أنه يكفي الأم شرفًا أنها قدمتِ فلذة كبدها بين يدي الله، في تسليمٍ ورضاء بقضائه وقدره، لما ينتظر للصابرين والمحتسبين ممَّا لا عينٌ رأتْ ولا أذنٌ سمعتْ ولا خطرَ على قلبِ بشرٍ.



وأضاف: "إنْ كانت هناك اليوم أمٌّ تنحني لها الرؤوس إجلالًا وإكبارًا فهي «أمُّ الشَّهيد» ولا فخر".

 








تعليقات