اللحظات الأخيرة للمبتعثين السعوديين المتوفيين في أميركا

الاتنين 20 مارس 2017   8:39:33 م - عدد القراء 82

اللحظات الأخيرة للمبتعثين السعوديين المتوفيين في أميركا




كشف رئيس نادي الطلبة السعوديين في #جامعة_روكفورد_الأميركية، #فيصل_العنزي، لـ "العربية.نت" أن التحقيقات جارية في قضية #وفاة #مبتعثين سعوديين في شقة خارج الحرم الجامعي بجامعة روكفورد التي أصدرت بياناً مساء  السبت الماضي.



وقال: "بدورنا تواصلنا مع #السفارة_السعودية لمتابعة الإجراءات".



وأضاف العنزي أن المبتعثين المتوفين هما: "محمد مفتي، و #أمجد_بلخير، وهما من سكان المنطقة الغربية وقدما إلى الجامعة مؤخرا، وكان آخر لقاء لي معهما ليلة الحادثة في سنتر الجامعة، حيث يجتمع أغلب الطلاب بهذا الموقع"



ودرس "محمد مفتي" في المستوى الأول من قسم الأحياء، وكان "أمجد بلخير" يدرس في المستوى الثاني من قسم علوم الحاسب. وجمعتهما صداقة مع أغلب الطلاب، وكانا يقطنان سكنا أغلبه من السعوديين، ويتبادلان الزيارات دورياً.



وكان #محمد_مفتي في زيارة لزميله أمجد، في وقت ذهب باقي الطلاب في رحلة نهاية الأسبوع إلى شيكاغو، حيث  أوضح محقق المقاطعة "بيل هينتز" أنه لا توجد علامات واضحة على حدوث جريمة قتل.



ومن المقرر تشريح الجثتين صباح اليوم الاثنين لمعرفة سبب الوفاة. وأشار العنزي إلى أن الطالبين مشهود لهما بالخير والمواظبة على الصلاة والحرص على الدراسة: "كان هذا الخبر صدمة لنا".







تعليقات