ستة أسباب لتطبيق الطوارئ أهمها : الأموال والتكنولوجيا التي تتلقها الجماعات الإرهابية

الثلاثاء 11 ابريل 2017   2:58:12 م - عدد القراء 562


ستة أسباب لتطبيق الطوارئ أهمها : الأموال والتكنولوجيا التي تتلقها الجماعات الإرهابية




كتب - محمود عبد العال



ألقى رئيس الوزراء شريف إسماعيل بياناً أمام مجلس النواب اليوم الثلاثاء حول المسببات التى دعت رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي لإعلان حالة الطوارئ وهي :



1- فرض حالة الطوارئ وتطبيق قانونها فى الشارع لمواجهة أعداء الوطن.



2- الأرهاب يستخدم أحدث التقنيات التكنولوجية للقيام بأعماله.



3- مصر تواجه بشكل غير مسبوق هجمة إرهابية شرسة تستهدف النيل من أمنها.



4- الهجمة الإرهابية كشفت عن ضخ أمول طائلة تتعدى المليارات لدعم الجماعات الإرهابية.



5- الأعمال الإرهابية تستوجب إجراءات استثنائية لمواجهة هذا الخطر الدائم.



6-  فرض هذه الحالة يأتى طبقا للدستور والقانون واتخذه رئيس الجمهورية بعد مشاورة مجلس الوزراء.



كلمة رئيس الوزراء أمام البرلمان :



وجه المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، خالص التعازي لأهالي الشهداء في الأحداث الإرهابية الأخيرة، متمنيا الشفاء العاجل للمصابين في تفجير الكنيستين.



وقال شريف اسماعيل : إن فرض حالة الطوارئ وتطبيق قانونها فى الشارع المصرى، يأتى لمواجهة أعداء الوطن قائلا:" حالة الطوارئ تستهدف أعداء الوطن والغادرين الآثمين".



وأكد إسماعيل على أن فرض هذه الحالة يأتى طبقا للدستور والقانون، واتخذه رئيس الجمهورية بعد مشاورة مجلس الوزراء، مشيرا إلى أنه بعد إعلان الحالة من قبل رئيس الجمهورية، اجتمع مجلس الوزراء بكامل هيئته ووافق على فرض حالة الطوارئ لمدة 3 شهور، على أن يعرض الأمر على أعضاء مجلس النواب وممثلى الشعب مضيفا: "لأمر متروك لكم".



ولفت رئيس الوزراء إلى أن قيادة الدولة وجميع أجهزتها لا تدخر أى جهد لمواجهة الإرهاب واجتثاث جذوره كى ينال الآثمون عقابهم، مشيرا إلى أن حالة الطوارئ تستهدف أعداء الوطن.



ووجه اسماعيل رسالة للمصريين، قال فيها:" تلك الدماء الزكية الطاهرة لن تذهب هباء وإنما ستكون وقودا لتقوية إرادتنا لاقتفاء أثر الإرهاب واقتلاع جذوره".



وأعلن أن الحكومة تقدم كل الدعم لأسر الشهداء والمصابين، مشيرا إلى أن مصر تواجه بشكل غير مسبوق هجمة إرهابية شرسة تستهدف النيل من أمن مصر واستقرارها.



ولفت إلى أن تلك الهجمة الإرهابية كشفت عن ضخ أمول طائلة تتعدى المليارات لدعم الجماعات الإرهابية وتزويدها بأحدث التقنيات التكنولوجية للقيام بأعمالها، مشيرا إلى أن هذه الأعمال الإرهابية تستوجب إجراءات استثنائية لمواجهة هذا الخطر الدائم.



وقال المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، ان الشعب المصرى اثبت فى كل لحظة، وعيه بخطورة المخطط الارهابى، الذى تتعرض له البلاد. 



وأضاف :" بعون الله سوف يثبت الشعب المصرى قدرته على الانتصار على الارهاب، فى مواجهة مع أعداء الحياة".



وتابع، أؤكد للجميع ان عقاب مصر الرادع للإرهاب لهو آت لا محالة.

 








تعليقات