تفاصيل مشروع قانون جديد لـ"توريث" الوظائف.. انت فين يا زند ؟!

الاربعاء 19 ابريل 2017   1:34:54 م - عدد القراء 355

تفاصيل مشروع قانون جديد لـ




حالة من الجدل أثارها مشروع بتعديل قانون الخدمة المدنية تقدم به النائب المخضرم عبدالمنعم العليمي، يقضي بمنح الموظف، حال خروجه على المعاش في سن الـ50 عاماً، حق تعيين أحد أقاربه من الدرجة الأولى في محل وظيفته.



وتباينت رؤى النواب، بشأن دستوريته من عدمه، ففي الوقت الذي اعتبر البعض هذا التشريع أنه فرصة جيدة للقضاء على البطالة ومنح الشباب الفرصة للعمل في الحكومة، رأى آخرون، إنه عودة لمبدأ التوريث ويقضى على مبدأ تكافؤ الفرص.



النائب جمال عقبي، وكيل لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، رأى أن مشروع القانون فرصة جيدة للحد من أزمة البطالة، ومنح الشباب فرصة للعمل، مؤكداً أن هذا المشروع لن يحمل الدولة أي أعباء مالية، لأنها ستكون على نفس المخصصات المالية للموظف الذي خرج على المعاش، وتوزيعها على أكثر من موظف.



النائب عبد الفتاح  يحيى، من جهته قال أربأ بالبرلمان أن يسن تشريعاً يخالف الدستور، ويفتح باباً لتوريث الوظائف الحكومية، ويقضي على أحلام الشباب الذين ليس لهم شخص من الدرجة الأولى يعمل في وظيفة حكومية.



وأكد أن العمل في الحكومة يكون من خلال المسابقات التي يتم الإعلان عنها، ومنح الجميع الفرص متساوية، مضيفاً: "نكره الوساطات ونهاجمها لأنها تقضي على مبدأ تكافؤ الفرص، ثم نأتي لنصدر تشريع بتوريث الوظيفة، أمر مرفوض جملة تفصيلاً.



وكان النائب عبد المنعم العليمي، أعلن عن استعداد البرلمان لمناقشة مشروع القانون الذي تقدم به، بتأكيده أن خروج  أي موظف على المعاش، سيسمح بأن يحل محله 4 شباب، بنفس مخصصاته المالية، مما سيقلل البطالة، ويرفع كفاءة العمل.







تعليقات