أفضل الطرق لعقاب الطفل بدون ضرب.. و8 نصائح لاجتياز فترة الامتحانات

الخميس 20 ابريل 2017   2:21:00 م - عدد القراء 120


أفضل الطرق لعقاب الطفل بدون ضرب.. و8 نصائح لاجتياز فترة الامتحانات



يواجه الوالدان فى بعض الأحيان الكثير من الانتقادات حول أسلوب التربية مع أطفالهما واستخدامهما الضرب كوسيلة للعقاب، وتدور التساؤلات حول الأسلوب الأمثل للعقاب. 



قدمت الدكتورة سهام حسن، استشاري العلاقات الأسرية، نصائح مهمة لأسس التربية الصحيحة وكيفية عقاب الطفل على الخطأ بدون ضرب وتوجيهه للدراسة وتوعيته لأهميتها بالنسبة له.



وأكدت أنه يجب أن تكون الأم مستعدة دائما لاتخاذ اللازم إذا ما أخطأ الطفل أو كسر إحدى القواعد، فالاكتفاء بالتهديد بالكلام دون عقاب فعلى يرسخ فى ذهن الطفل أن والديه لن يقوما بعقابه وأنهما دائما سيكتفيان بالكلام وتوجيه النصح.



وقالت: "العقاب ليس دائما بالضرب ولكن بإصلاح ما قام به الطفل بنفسه، فمثلا إذا حدث وقام بكسر شيء فاجعليه يدخر من مصروفه الخاص لشراء أخرى حتى يشعر بما فعله من خطأ"، مشددة على ضرورة العقاب الفورى، فكلما تباعدت الفترة بين السلوك الخطأ من الطفل وبين توقيت العقاب كلما كان تأثيره التربوى أقل.



ونصحت الأم بأن تقدم لطفلها المكافأة دائما عند إثابته عندما يقوم بشىء ناجح أو استذكار دروسه جيدا والتفوق فى إنجاز الامتحانات بتفوق، كذلك عليها أن تعلم أن طبيعة الأطفال دائما هى كسر القواعد، فيجب على الأم أن تكون مرنة إلى حد ما ودائما خير الأمور الوسط، فضلا عن أن استخدام العقاب بالشكل الصحيح يعلم الأطفال الطريقة السليمة فى حل المشاكل ويترك العقاب فى نفس الطفل قليلا من الشعور بالذنب، ما يجعله يتوقف ويفكر فيما فعل.



وأضافت أن هناك أنواعا كثيرة من العقاب، منها العزل، أى عقاب الطفل ببقائه فى غرفة بمفرده لربع ساعة أو حسب ما قام به من خطأ، وعليك أن تتجاهلى نوبات غضبه، كذلك يمكنك منع الألعاب أو جعله يجلس على كرسى فى مواجهة الحائط كنوع من العقاب أو معاقبته بعدم الخروج من المنزل نهائيا لمدة أسبوع.



وقدمت "حسن" نصائح تستطيع الأم من خلالها أن تهدئ من نفسها ونفسية طفلها واجتياز فترة الامتحانات بسلام باتباع الآتى:

- النظر فى طبيعة شكل الامتحان ومحاولة مراجعته وحله.



- الالتزام بالمنهج الرئيسى فقط المقرر على طفلك دون الدخول وشغل باله فى تفاصيل أخرى.



- تجنب النقاش والمناوشات مع الأصدقاء والأسرة والتركيز فقط على الامتحان وما ستفعله ومراجعة الدروس.



-إعداد جدول زمنى قبل الامتحان بحوالى 15 يوما وتحديثه كل فترة حتى يمكنك تقسيم المنهج على الأيام المتبقية فى الامتحان مع مراعاة المراجعة بشكل دائم للطفل.



- عليك قضاء وقت فى التفكير والاسترخاء بعد المراجعة والمذاكرة لأن الاسترخاء والنوم يعمل على تثبيت المعلومة، خاصة فى اليوم الذى يسبق الامتحان ونوم الطفل بشكل كافٍ قبل الامتحان.



- تجنب المذاكرة فى اللحظة الأخيرة، فإن ذلك يصيب الطفل بالتوتر والتشتت ويشعره بالارتباك، خاصة مع ذكر معلومة من أحد أصدقائك، لذلك ننصح الطفل بتجنب الحديث مع أى شخص قبل الدخول إلى لجنة الامتحان.



- ننصحه أن يجعل ثقته بنفسه أكبر وأنه قادر على اجتياز الامتحان بجدارة وتفوق.



- ننصح الأم بعدم التقليل من مجهود الطفل طوال العام الدراسى وأنه لم يحصل على نتيجة جيدة بل أحفزه بهدية أو نزهة لتعبه واجتهاده طوال العام الدراسى مع أخذ وعد منه بأن سوف يجتهد خلال العام المقبل بإذن الله.







تعليقات