شاهد - ماذا قال شيخ الأزهر عن هجوم وسائل الإعلام؟

الجمعة 21 ابريل 2017   1:30:05 م - عدد القراء 72


شاهد - ماذا قال شيخ الأزهر عن هجوم وسائل الإعلام؟




قال الإمام الأكبر، الدكتور أحمد الطيب، إن جماهير العامة، فضلا عن الدارسين والمختصين، أصبحوا يشعرون أن هناك حملة ممنهجة من بعض وسائل الإعلام على الأزهر الشريف.



وأضاف فى حديثه الأسبوعى على الفضائية المصرية، أن مَن يقومون بهذه الحملة طائفتان، الأولى تعلم أن هذا الكلام الذى يروِّجونه فى برامجهم ليس حقيقيًّا ولا أصل له، وإنما هو فرصة فى هذه الظروف لجذب المشاهد ولكثرة الإعلانات، مشيرًا إلى أن هناك تزييفًا للوعى يحدث كل ليلة، لأن المشاهد حين يسمع دائمًا وفى أكثر من برنامج أن الأزهر منهجه إرهابى، فهذا الأمر يشد الناس، وربما كان طُعمًا يبتلعه البسطاء ضحايا هذا التزييف.



وتابع أن الطائفة الثانية من المهاجمين للأزهر فى بعض وسائل الإعلام، فهى ممولة ممنهجة تتصيد وتفتعل الصراعات بين الثوابت الفكرية والعقائدية للمجتمعات مع الحضارة المادية الجديدة، لتنفذ مخططات مدروسة لهدم كل ما هو أصيل فى هذه الأمة، وفى المقدمة مؤسسة الأزهر الشريف، لأن دعاة هذه الفتن يؤمنون بمفاهيم حضارية متسلطة لا تطيق أن يكون بجوارها فى العالم حضارة أخرى مختلفة عنها.



وأوضح الطيب أن الشرق تحكمه قيم تختلف عن الحضارة الغربية التى تبيح الإجهاض والشذوذ، ولذلك هناك مجموعة تعمل على مصادر القوة فى حضارتنا: "الإسلام، القرآن، السنة"، التى يَعُونَ تمامًا أنها مواطن قوة، فلا توجد حضارة ولا ثقافة صمدت 14 قرنًا والناس يلتفون حولها سوى الإسلام واللغة العربية التى لم تتغير مفرداتها عبر هذه القرون، لأن القرآن الكريم هو الذى حافظ على اللغة إلى أن وصلتنا وإلى أن تقوم الساعة.



واختتم الإمام الأكبر حديثه بأن ما يحدث من الهجوم المتكرر على الأزهر والكذب عليه هدفه ترسيخ هذا الكذب فى عقول الناس ليصدقوهم، ولذلك يجب أن يكون الناس على علم بهذه الخلفيات وهم يرون هذه البرامج التى تفترى على الأزهر الذى هو عامل للاستقرار فى هذا المجتمع.








تعليقات