وزير الأوقاف يحذر من مخالفة ضوابط الاعتكاف في رمضان

الخميس 4 مايو 2017   1:05:32 م - عدد القراء 157


وزير الأوقاف يحذر من مخالفة ضوابط الاعتكاف في رمضان





جددت وزارة الأوقاف تأكيدها ضبط وتنظيم الاعتكاف بالمساجد الجامعة, وكذلك إدارة كتاتيب حفظ القرآن الكريم, والإشراف الكامل على عقد الدروس الدينية وأداء صلاة التراويح بالمساجد خلال شهر رمضان، حفاظا على أداء الشعائر الدينية في ذلك الشهر الكريم وعدم استغلالها سياسيا أو طائفيا من قبل الجماعات المتطرفة أو المتشددة.



وحذر وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة – في تصريح اليوم الخميس – من مخالفة ذلك, واعتبار الاعتكاف المخالف اجتماعا خارج إطار القانون تتخذ ضده الإجراءات اللازمة, مطالبا جميع المديريات بسرعة موافاة الوزارة ببيان مفصل بالمساجد المخصصة للاعتكاف واسم الإمام المشرف على كل منها, وكذلك مصليات العيد واسم الخطيب الأساسي والخطيب الاحتياطي لكل مصلى.



وشدد مختار جمعة على أنه لا مجال للاعتكاف خلال شهر رمضان هذا العام بدون أئمة الأوقاف, والمصرح لهم بأداء الخطبة والدروس الدينية من خريجي الأزهر الشريف, وفي المساجد التي تحددها الوزارة للاعتكاف في كل منطقة من خلال إدارات ومديريات الأوقاف.



وكشف وزير الأوقاف عن الضوابط التي وضعتها الوزارة لتنظيم الاعتكاف, وتتضمن أن يكون الاعتكاف بالمسجد الجامع لا بالزوايا ولا بالمصليات, فالزوايا والمصليات تكون لأداء الصلوات الراتبة فقط, ولا مجال فيها لإقامة شعائر الجمعة والاعتكاف; “فالمسجد الذي لا تoقام به الجمعة التي هي فرض لا يقام به الاعتكاف الذي هو سنة”.



وأشار الدكتور جمعة إلى ضرورة أن يكون الاعتكاف تحت إشراف إمام من أئمة الأوقاف أو واعظ من وعاظ الأزهر الشريف أو خطيب مصرح له من وزارة الأوقاف بتصريح جديد لم يسبق إلغاؤه, وأن يكون المكان مناسبا من الناحية الصحية ومن حيث التهوية وخدمة المعتكفين, على أن يحدد ذلك تقرير يرفع من مدير الإدارة التابع لها المسجد لمدير المديرية.






تعليقات