280 مليون حجم التوفير بسبب إمباور

الخميس 11 مايو 2017   3:51:02 م - عدد القراء 91

280 مليون حجم التوفير بسبب إمباور




أعلنت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي 'إمباور'، أنها استطاعت توفير 280 مليون غالون من المياه المحلاة خلال 2016، ما يعادل كمية المياه الموجودة في 510 مسابح أولمبية.





واستطاعت 'إمباور' خلال العام الماضي من خلال نظامها الخاص بإعادة تدوير المياه المستخدمة في التبريد لإعادة استخدامها، تقليل نسبة الفاقد وزيادة كفاءة استخدام الشركة للمياه، حيث إن شبكة تبريد 'إمباور' تتميز بكونها تستعيض عن المياه العذبة بمياه الصرف المعالجة.



كما تعمل أنظمة الشركة على إعادة تدوير المياه المستخدمة في التبريد من جديد بهدف إعادة تبريدها واستخدامها مرة أخرى وذلك وفق نظام صديق للبيئة يتميز بالفعالية والكفاءة العالية.



وقال أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لـ'إمباور': تقع المحافظة على الأمن المائي للإمارات في قلب استراتيجية 'إمباور' التشغيلية حالياً ومستقبلاً وفق توجيهات القيادة الرشيدة للدولة.



وفي ظل محدودية الموارد المائية وضرورة المحافظة عليها، استطاعت الشركة من خلال الاستخدام المتطور لتقنية التناضح العكسي في تحلية مياه الصرف الصحي المعالجة بشكل ثنائي أو ثلاثي، بما يجعل من هذه المياه قابلة للاستخدام وإعادة التدوير ضمن عمليات التبريد في الشركة.



وهذا النظام أتاح لنا خلال الأعوام الماضية توفير كميات كبيرة من المياه المحلاة والتي تعتبر مخزوناً استراتيجياً للدولة من الضروري الحفاظ عليه. وقد استطعنا خلال العام الماضي من خلال عمليات التطوير المستمرة على أنظمتنا التشغيلية من أن نعزز قدرة الشركة على توفير المياه المحلاة وذلك بالتوازي مع التزايد المستمر في أعمال ومشاريع الشركة.



وتابع: نعتمد السياسات والاستراتيجيات الحكومية المتعلقة بالحفاظ على الثروة المائية. ونستثمر بشكل مستمر في المجالات المتعلقة بتحديث وتطوير امكانيات الشركة، بما يعزز قدرتها على تحقيق وفورات مائية على التوازي مع تحقيق وفورات في مجالات الطاقة والموارد الطبيعية والكهرباء.



وهذه الاستثمارات تنعكس ايجابا على الشركة من الناحية الاقتصادية والبيئية والمجتمعية، والأهم أنها تساهم في دعم استراتيجيات الدولة المستقبلية في مجالات الطاقة والمياه والبيئة، بما يدعم التحول للتنمية المستدامة والاقتصاد الأخضر.



وأكد أن 'إمباور' ستتابع تطوير جميع أنظمتها بما يدعم تحقيق كفاءة تشغيلية أعلى، ويحقق وفورات أكبر في المياه المحلاة والطاقة والكهرباء. وبفضل الامكانيات البشرية والتقنية التي تتمتع بها الشركة، فإننا على ثقة بقدرتنا على تحقيق انجازات أكبر في هذه المجالات.



وخصوصا عندما نضع في عين الاعتبار الانتشار المتزايد لخدمة تبريد المناطق محليا واقليميا وعالميا، مما يضع 'إمباور' وباعتبارها أكبر مزود للخدمة في العالم، في موقع متميز لتطبيق استراتيجيتها المستقبلية الخاصة بدعم استراتيجية الاستدامة في الدولة.







تعليقات