بيان رسمي أمريكي: إيران ستدفع الثمن

الجمعة 19 مايو 2017   9:32:42 ص - عدد القراء 127

بيان رسمي أمريكي: إيران ستدفع الثمن



أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية عزمها اتخاذ خطوات عقابية على خلفية استمرار انتهاكات حقوق الإنسان بإيران.



وأوضحت الوزارة، في بيان صحفي تعليقا على تقرير أعدته حول الانتهاكات الإيرانية وقدمته للكونجرس، أنها ستستمر في متابعة انتهاكات نظام الملالي لحقوق الإنسان عن كثب.



وذكر البيان أن "إيران ستتحمل مسؤولية انتهاكات حقوق الإنسان، وسيتم مواصلة اتخاذ خطوات جديدة في هذه المسألة".



وأضافت الخارجية الأمريكية: "ندعو شركاءنا في العالم إلى تطبيق عقوبات على الأشخاص والمؤسسات الإيرانية المتورطة في انتهاكات حقوق الإنسان في إيران، التي تتجاهل القانون الدولي".



ولفت البيان إلى وجود مواطنين أمريكيين معتقلين في إيران، داعيًا السلطات الإيرانية إلى إخلاء سبيلهم، دون مزيد من التفاصيل عنهم.



فيما أشار تقرير الوزارة، الذي نشرته الأربعاء (18 مايو 2017)، على موقعها الرسمي، إلى العقوبات الأخيرة التي فرضت على مؤسسة السجون الإيرانية في طهران، ورئيسها السابق، سهراب سليماني، وشقيقه، العضو بالحرس الثوري، قاسم سليماني.



وذكر مساعد وزير الخارجية الأمريكي المؤقت لشؤون الشرق الأدنى، ستيوارت جونز، في التقرير، أن تحري سلوك النظام الإيراني مستمر بدقة، مضيفا: "نطور سياسة شاملة لمواجهة هذا النظام".



وأضاف جونز: "نريد من شركائنا في جميع أنحاء العالم أن ينضموا إلى طريق أمريكا ويحذروا من الأفراد والكيانات الذين ينتهكون العقوبات الدولية المفروضة على النظام الإيراني".



وأشار التقرير إلى الاجراءات التي اتخذتها وزارة المالية في حكومة ترامب، الشهر الماضي، لمعاقبة 7 كيانات ثبت تورطها في انتهاكات لحقوق الإنسان بإيران ومساعدة نظام طهران في برنامجه لتطوير الصواريخ الباليستية.



جدير بالذكر أن الاتحاد الأوروبي مدد عقوباته المفروضة على إيران حتى أبريل 2018 بسبب "انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان"، ومن بينها حظر تصدير المعدات الخاصة بمراقبة الاتصالات، وتلك التي قد تستخدم للقمع داخليا.







تعليقات