مصر ترفع درجة تأمين حدودها مع السودان

الاتنين 12 يونيه 2017   1:38:56 م - عدد القراء 829

مصر ترفع درجة تأمين حدودها مع السودان




قال مصدر عسكري مصري رفيع المستوى، إن هناك عمليات لرفع درجات التأمين وتكثيفها، من جانب قوات حرس الحدود، بالإضافة إلى زيادة الطلعات الجوية الممشطة للحدود المصرية – السودانية، وزيادة عناصر من القوات المسلحة في المناطق الوعرة، والمدقات الجبلية الواقعة على الحدود بين البلدين، موضحاً في تصريحات خاصة، أن رفع درجات التأمين لا يعني وجود خلل في عمليات التأمين السابقة، ولكنه رفع لدرجات التعامل الاحترازي.



وأوضح المصدر، في تصريحات خاصه لـ”إرم نيوز”، أن هناك تعاوناً في تأمين الحدود بين البلدين، ولكن التكثيف والخطة الجديدة من الجانب المصري، تأتي في إطار تعاظم المسؤولية تحسباً لأية تهديدات متعلقة بتغيرات سياسية أو استراتيجية في المنطقة.



وأكد خبراء عسكريون مصريون، أن زيادة التأمين تكون بحسب وضع المخاطر والتهديدات، وأن الأمر بالتعاون مع الخرطوم، وليس في انعزال عنها، مشيراً إلى وجود تنسيق كامل بين البلدين في هذا الصدد، وأنه من حق الجانب المصري التعامل مع أية احتمالية لتهديدات من تسلل عناصر، وممارسة طرق المواجهة، ما دام الأمر داخل الأراضي المصرية، دون المسادس بالسيادة السودانية.



وأوضح المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية، اللواء محمد الغباري، أن التأمين على قدر الأخطار، وفي قوانين الأمن القومي، هناك ما يسمى بالتحديات، لتكون المواجهة بالقانون، والتهديدات التي تواجه إما بالقوة أو التهديد بالقوة، بحسب الموقف الاستراتيجي.



وقال الغباري في تصريحات خاصه لـ”إرم نيوز”، إن هناك تهديداً من تسلل عناصر تكفيرية أو استغلال بعض المناطق الوعرة، لتكوين بؤرة إرهابية،  وستكون المواجهة بنفس مواجهة ما يحدث مع الوضع الحدودي الليبي، على الرغم من اختلاف وضعه عن السودان، الذي له نظام سياسي، على عكس ليبيا التي تحاول القاهرة إيجاد قيادة سياسية بداخلها، تدعم الجيش للقيام بمهامه الكاملة في تأمين الحدود.



وأشار الغباري، إلى أن زيادة التأمين للحدود الجنوبية، يأتي في ظل وجود نظام سياسي، تكون مواقفه، بحسب مصالحه، وواضحة مثل ما خرج منه تجاه مصر في الفترة الأخيرة، بعد التقارب مع قطر، لذلك نؤمن بقوة هذه الحدود، ونعلم جيداً الموقف الصادر من هناك.







تعليقات