البنك التجارى الدولى " مصر " يتصدر قائمة فوربس لأقوى 100 مؤسسة عربية

الاربعاء 14 يونيه 2017   2:40:25 م - عدد القراء 275

البنك التجارى الدولى




أعلنت مجلة "فوربس" الشرق الأوسط اليوم الأربعاء، عن قائمة أقوى 100 عربية لعام 2017، تصدرها البنك التجارى الدولى مصر، بقيمة سوقية 5.1 مليار دولار، وفى المركز الثانى جاءت "جلوبال تليكوم القابضة" بقيمة سوقية 2 مليار دولار، و"السويدى إلكتريك" فى المركز الثالث بقيمة سوقية مليار دولار.



وقالت فوربس "بدأنا بـ1300 شركة مدرجة فى أسواق الأسهم العربية من السعودية وقطر وعُمان والأردن ومصر والكويت والبحرين والإمارات (أبوظبى ودبي) ولبنان والمغرب وتونس، كما استثنينا الشركات المساهمة العامة التابعة للشركات المدرجة، وتلك الموقوفة عن التداول، بالإضافة إلى الشركات التى لم تكشف عن بياناتها المالية المدققة لعام 2016".



ولإنشاء قائمة أقوى الشركات فى العالم العربى، استخدمنا 4 معايير: القيمة السوقية والمبيعات وصافى الأرباح وإجمالى الأصول، واعتمدت القيمة السوقية وتحويلات العملات فى 6 أبريل 2017، فيما كان الحد الأدنى لدخول القائمة 1.9 مليار دولار للقيمة السوقية، و 849 مليون دولار للمبيعات، و 133 مليون دولار لصافى الأرباح و 5 مليارات دولار لإجمالى الأصول. وحصلت كل شركة على 4 تقييمات بناءً على مرتبتها فى كل معيار ضمن القائمة.



ويشترط على الشركة أن تلبى الحد الأدنى فى معيار واحد على الأقل لضمان التأهل، فيما تحصل على درجة صفر فى حال كانت دون الحد الأدنى المعتمد، وتأهلت 154 شركة مدرجة فى معيار واحد على الأقل، ثم قمنا بجمع المعايير ال 4 (بأوزان نسبية متساوية) لبلوغ درجة مجمعة لتصنيف الشركات. فكانت (سابك) الأعلى درجة بينها، و(مجمع شركات المناعى التجارية) فى المركز 100 .



وتحسن أداء الشركات فى المنطقة العربية خلال عام 2016 ، بسبب ارتفاع أسعار النفط مقارنة بالعام الذى سبقه، كما صعدت أسواق الأسهم فى المنطقة، وبعض الدول تواجه بعض التحديات لتنفيذ الإصلاحات المقررة وقد بلغت القيمة السوقية الإجمالية لأقوى 100 شركة فى العالم العربى 772 مليار دولار فى أبريل 2017 ، بزيادة نسبتها 12 % عن العام السابق.



وبالرغم من أن صافى الأرباح الإجمالية انخفض بنسبة 9.7 % ليصل إلى 52.9 مليار دولار، ازدادت المبيعات وإجمالى الأصول بنسبة 2.4 % و 3.8 % لتصل إلى 288.3 مليار دولار و 2.7 ترليون دولار على التوالى خلال عام 2016، حيث شهد الأداء التشغيلى للشركات استقرارًا نسبيًا.



ولا تزال السعودية تهيمن على القائمة ممثلة بـ36 شركة، على رأسها الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) التى جاءت فى المركز الأول بوصفها أكبر شركة فى السعودية والعالم العربى تليها قطر والإمارات ممثلتان بـ19 و 17 شركة على التوالى.



فيما تندرج 49 % من الشركات ضمن القائمة فى قطاع البنوك والخدمات المالية، الذى يشهد موجة من عمليات الدمج والاستحواذ فى الإمارات والسعودية وقطر والمغرب ومصر. ولا يزال (بنك قطر الوطني) الذى حاز المركز الثاني،يحتفظ بمكانته كأكبر بنك مدرج للتداول فى المنطقة، يليه (بنك أبو ظبى الأول) فى المركز الـ 3، وهو ثمرة الاندماج بين (بنك أبو ظبى الوطني) و(بنك الخليج الأول).



فيما جاء قطاعا الاتصالات والصناعة فى المرتبتين الثانية والثالثة على التوالي،فقد برزت (اتصالات) فى المركز الـ 5،بوصفها أكبر شركة اتصالات فى العالم العربى بالمقاييس كلها، و(صناعات قطر) فى المركز الـ31 بوصفها أكبر شركة صناعية فى القائمة. وبالرغم من أن العملة المصرية فقدت 50 %من قيمتها خلال العالم الماضى لتكون بذلك الأكثر إنخفاضاً بين باقى العملات العربية، إلا أن مصر ما زالت ممثلة بـ 3 شركات فى القائمة حيث صعدت البورصة المصرية ( EGX 30) بنسبة 75 %، مما يجعلها الأكثر ربحاً فى العالم العربى، وكانت (جلوبال تيلكوم القابضة) بالمركز 33 أكبر الرابحين فى القائمة، فيما قمنا باستثناء شركة (امريكانا) من قائمة هذا العام لسعيها للشطب من سوق الأسهم، كما نرحب هذا العام بـ 10 أسماء جديدة: (عمانتل) فى المركز (71) و(بنك البحرين الوطني) فى المركز 83 ، و(لافارج هولسيم المغرب) فى المركز 89 و(السويدى الكتريك) فى المركز 92 ، و(اعمار المدينة الاقتصادية) فى المركز 94 ، و(الشركة السعودية للخدمات الأرضية) فى المركز 94 ، و(الشركة المتقدمة للبتروكيماويات) فى المركز 97 و(بنك البحرين والكويت)فى المركز 98 ، و(البنك الوطنى العماني) فى المركز 99 ،(مجمع شركات المناعى التجارية) فى المركز 100 .









تعليقات