غضب السياح من مليونير روسي تسبب في حجب تمثال الحرية

السبت 17 يونيه 2017   3:36:18 م - عدد القراء 89

غضب السياح من مليونير روسي تسبب في حجب تمثال الحرية



عبر سياح في نيويورك عن غضبهم من يخت فاخر يحجب عنهم رؤية تمثال الحرية الشهير في المدينة الأميركية، حسب ما ذكرت صحيفة "نيويورك بوست"، الجمعة.

وقالت الصحيفة إن اليخت الذي يملكه المليونير الروسي- الأميركي يوغين شفيدلر، يرسو أمام التمثال منذ مطلع يونيو الجاري، الأمر الذي حرم السياح من فرصة مشاهدة والتقاط الصورة للتمثال الشهير، لا سيما أنه يرسي بين التمثال ومكان مخصص للسياح.



وكان اليخت قد رسى قرب التمثال في أبريل الماضي، لكنه لم يحجبه عن أعين السياح، قبل أن يغادر المنطقة ليعود إليها لاحقا في يونيو.



وقال رونالد لويس، وهو رئيس منظمة غير ربحية معنية بحماية المناطق الشاطئية، إن "تمثال الحرية لكل للناس وليس لشخص يملك يختا فارها".



وفي ردها على تذمر السياح وأسئلة الصحفيين، قالت السلطات إنها لن تجبر القوارب بما فيها هذا اليخت على التحرك من مكانها، ما لم تتسبب في خلق "عقبات غير معقولة".



وحصل شفيلدر على اليخت كهدية من صديقه الملياردير الروسي رمان أبراموفيتش، ويبلغ طوله 112 مترا، ويعد من أضخم اليخوت الخاصة في العالم.







تعليقات