مسؤول بالحرس الثوري: أميركا تمهد للحرب ضد إيران

الاحد 18 يونيه 2017   11:53:00 م - عدد القراء 72

مسؤول بالحرس الثوري: أميركا تمهد للحرب ضد إيران



رأى القيادي في #الحرس_الثوري_الإيراني، العميد يد الله جواني، أن سياسة #أميركا الجديدة وزيادة الضغوط والعقوبات التي استهدفت بشكل أساس برنامج #إيران الصاروخي "تمهد للحرب ضد إيران".



ووفقاً لوكالة "ميزان" الإيرانية، فقد أكد جواني، وهو مستشار مندوب المرشد الإيراني في الحرس الثوري، أن هذه العقوبات لن تثني #طهران عن الاستمرار ببرنامجها الصاروخي، المثير للجدل.



ورأى هذا القيادي بالحرس الثوري أن هدف #العقوبات والضغوط يأتي في سياق إضعاف القوة الدفاعية الإيرانية بهدف  شن حرب شاملة على البلاد".



وكان #مجلس_الشيوخ_الأميركي قد أقر بالإجماع تقريباً، الخميس الماضي، مشروع قانون ضد إيران حيث أيد 98 عضواً من أصل 1000 أعضاء المجلس، فرض عقوبات "غير نووية" على طهران بسبب برنامجها الصاروخي واستمرار دعمها لـ #الإرهاب في المنطقة وانتهاكاتها لحقوق الإنسان.



وشملت العقوبات الأميركية الجديدة على إيران الأشخاص المشاركين في برنامج طهران للأسلحة الباليستية والمتعاملين معها، كما تشدد جوانب من حظر بيع الأسلحة لإيران.



وقال السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام، إن العقوبات تبعث رسالة قوية بأن "التعامل بشكل عادي مع إيران انتهى".



وكانت وزارة الخزانة الأميركية قد فرضت في 3 فبراير/شباط الجاري، عقوبات ضد 13 شخصاً و12 كياناً "شاركوا في شراء التكنولوجيا ومواد لدعم برنامج إيران للصواريخ الباليستية، فضلاً عن تمثيل أو تقديم الدعم لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني".




تعليقات