لا معلومات عن رانيا عدلى وأسرتها ضحايا حريق برج لندن

الاتنين 19 يونيه 2017   11:20:37 ص - عدد القراء 112

لا معلومات عن رانيا عدلى وأسرتها  ضحايا حريق برج لندن




استقبل اللواء مجدى حجازى، محافظ أسوان أسرة المواطنة رانيا أحمد عدلى التى كانت تقيم فى برج لندن الذى تعرض لحريق هائل يوم الأربعاء الماضى، ومعها ابنتاها فتحية "5 سنوات" وهنية "3 سنوات"، فى حين لم يكن زوجها موجودًا وقت اندلاع الحريق.



وقد أجرى اللواء مجدى حجازى اتصالات تليفونية بوزارة الخارجية، للمساعدة فى الوصول لأى معلومات عن أسرة المواطنة، حيث لم يستدل حتى الآن ما إذا كانوا ضمن ضحايا الحريق أو المصابين أو الناجين منه.



وأكد المحافظ أن بابه مفتوح لأى مواطن أسوانى يطلب المساندة والمساعدة فى مثل هذه المواقف الإنسانية، لأن ذلك حقه كمواطن مصرى فى تقديم جميع أوجه الرعاية والدعم من الدولة له.



من جانبه، أثنى محمد أحمد عدلى، شقيق رانيا، على سرعة الاستجابة من محافظ أسوان بالتدخل لدى وزارة الخارجية والجهات المعنية، فى ظل عدم قدرة الأسرة على التعرف على موقف ابنتها وأسرتها، حيث كانوا على اتصال بها حتى اللحظات الأخيرة من اندلاع الحريق ثم انقطع الاتصال تمامًا، وفشلت الأسرة فى الحصول على أى معلومات حول هذا الموضوع.



ولفت إلى أن رانيا مقيمة بالعاصمة البريطانية منذ 7 سنوات، وهى تستكمل دراساتها العليا فى الحقوق، ومتزوجة من مواطن سودانى الجنسية، بجانب أن لديها شقيقتها سيدة أحمد عدلى "43 سنة" مقيمة أيضًا بلندن ومتزوجة هى الأخرى، ولكنها لم تستطع الاستدلال على أى بيانات عن شقيقتها المفقودة.







تعليقات