من يحمى المسلمين من الإرهاب - إرهابى بريطانى يدهس المصلين .. فيديو

الاتنين 19 يونيه 2017   4:09:09 م - عدد القراء 100

من يحمى المسلمين من الإرهاب - إرهابى بريطانى يدهس المصلين .. فيديو




رويترز



قالت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، صباح اليوم الإثنين، إن هجوم الدهس الذي استهدف مصلين أمام مسجد شمال لندن بعد منتصف الليل تتعامل معه الشرطة باعتباره هجوم إرهابي محتمل. مضيفةً أنها ستترأس اجتماعا طارئًا في وقت لاحق اليوم. 



فيما اعتقلت الشرطة البريطانية رجلًا للاشتباه في شروعه في القتل عقب هجوم إرهابي استخدمت فيه شاحنة لدهس مصلين قرب مسجد فينسبري بارك بعد منتصف ليل أمس في شمال لندن أسفر عن مقتل شخص واحد وإصابة عشرة أشخاص.



وأوضحت الشرطة أن شرطة مكافحة الإرهاب تتولى التحقيق في الهجوم.



وأشارت إلى أن سائق الشاحنة البالغ من 48 عامًا احتجزه عدد من الأشخاص قبل أن توقفه الشرطة.



وقال شهود عيان إن ثلاثة كانوا يقودون الشاحنة، لكن اثنين منهما فرا قبل القبض عليهما.



وقالت الشرطة البريطانية إنه من السابق لأوانه القول إن حالة الوفاة التي وقعت قرب المسجد كانت بسبب هجوم الدهس، وقال نيل باسو منسق شرطة مكافحة الإرهاب إن “الهجوم وقع بينما كان رجل يتلقى إسعافات أولية في المكان. وللأسف توفي هذا الرجل. سيشمل التحقيق ما إذا كانت هناك صلة بين وفاته والهجوم. مازال من السابق لأوانه القول إن وفاته نتيجة للهجوم”. وتابع أن المصابين جميعهم مسلمين،



وقال شهود إن الرجل الذي توفي فيما بعد أصيب بوعكة صحية وتجمع حوله حشد صغير لتقديم المساعدة. وتابع الشهود إن الشاحنة سارت صوب الجمع الذي يحاول مساعدته.



وقال شاهد إن السائق هتف “أريد قتل كل المسلمين” قبل أن يطرحه المتفرجون أرضًا.



الهجوم هو الثالث في لندن، الذي تستخدم فيه شاحنة لدهس مارة. وإذا تأكد أن الهجوم إرهابيًا فسيكون الهجوم هو الرابع منذ مارس الماضي في بريطانيا.



وقال مجلس مسلمي بريطانيا إن الهجوم أعنف مظاهر رهاب الإسلام في بريطانيا في الأشهر الأخيرة، ودعا السلطات إلى تعزيز إجراءات الأمن خارج المساجد مع اقتراب نهاية شهر رمضان.



وأضاف المجلس في بيان “يبدو أن رجلا في سيارة فان دهس عمدا مجموعة من المصلين كانت إلى جوار شخص مريض”.









تعليقات