هلع في مطار طرابلس وإدانة بريطانية "للعصابات الإجرامية"

الاربعاء 5 يوليو 2017   9:57:00 م - عدد القراء 105


هلع في مطار طرابلس وإدانة بريطانية



سادت حالة من الهلع في مطار معيتيقة في طرابلس، الأربعاء، بعد مواجهات مسلحة بين الميليشيات التي تسيطر على العاصمة الليبية، في حين نددت بريطانيا بـ"العصابات الإجرامية" هناك.



واندلعت اشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة بين ميليشيا "ثوار طرابلس" الموالية للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني وميليشيا "صلاح البوني" المتمركزة داخل مطار وقاعدة معيتيقة في العاصمة طرابلس، الأربعاء.



وجاءت الاشتباكات إثر مقتل 6 مدنيين من عائلتين كانتا في مصيف مقابل المطار بعد سقوط قذيفة "آر بي جي" عليهم أطلقت من داخل مطار معيتيقة.



وذكر شهود عيان من المطار لـ "سكاي نيوز عربية"، الأربعاء، أن حالة من الهلع أصابت المسافرين لقرب الاشتباكات من قاعة المطار الخاصة بالركاب.



وفي ردود الفعل على هذه الاشتباكات، قال السفير البريطاني لدى ليبيا بيتر ميليت في تغريدة على تويتر "أدين بشدة جريمة قتل عائلة على الشاطئ بالقرب من معيتيقة، الرصاص العشوائي بين العصابات الإجرامية يشكل خطرا على الشعب الليبي". 



وتخضع العاصمة الليبية طرابلس لسيطرة عدد من الميليشيات التي تدين بعضها للمجلس الرئاسي لحومة الوفاق الوطني، بينما تتنوع الأخرى في ولاءاتها ما بين الجماعة الليبية المقاتلة التابعة للقاعدة وميليشيات أخرى تعمل على تحقيق مصالحها من خلال السطو المسلح والخطف والابتزاز.







تعليقات