مطار صُحار العُمانى يستقبل أولى رحلاته الدوليّة

الاحد 9 يوليو 2017   9:06:00 م - عدد القراء 104


مطار صُحار العُمانى يستقبل أولى رحلاته الدوليّة



استقبل مطار صحار اليوم أوّل رحلة دوليّة تابعة للعربيّة للطيران مباشرة بين مطار صُحار ومطار الشارقة في دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة إيذانا بإدراج المطار كأحد المطارات الإقليمية التي تديرها الشركة العمانية لإدارة المطارات على الخارطة الدولية.



ويتوقع أنّ يساهم المطار في ربط السلطنة بالمزيد من الوجهات الدوليّة وزيادة تدفق حركة السفر المتنامية بشكلٍ كبير في شمال الباطنة.



وقال سمير بن صالح العبري، مدير مطار صُحار بالشركة العمانية لإدارة المطارات: رحبنا اليوم بالعربيّة للطيران في مطار صحار والتي سوف تسيّر ثلاث رحلات أسبوعيّة بين الشارقة وصُحار بهدف تعزيز حركة السفر لأغراض العمل والاستجمام من وإلى مطار الشارقة ومن ثم الى محطات العالم المختلفة تأكيدا على الدور الذي سوف يلعبه مطار صُحار في استقطاب الاستثمارات الجديدة وإيجاد الفرص التنمويّة في السلطنة.



ومن جانبه أوضح علي بن زايد البلوشي، مدير عام العمليات في الشركة العُمانيّة لإدارة المطارات قائلا: ” لقد تمّ تطوير مطار صُحار بشكلٍ استراتيجيّ لدعم طموحات السلطنة في قطاعات السياحة والصناعة والخدمات اللوجستيّة، وهو يمثّل بوابة حيويّة لحركة المسافرين والبضائع على الصعيدين المحليّ والدوليّ. ولا شكّ أنّ ربطه بالوجهات الدوليّة سيعزز من نمو القاعدة الصناعيّة في صُحار على مستوى المنطقة ويزيد من ميزتها التنافسيّة على الساحة العالميّة.



جديرٌ بالذكر أنّ الطاقة الاستيعابيّة لمطار صُحار تبلغ 250000 مسافر سنوياً، كما أنّ لديه مدرجاً قادراً على استقبال أكبر الطائرات في العالم بما فيها طائرة الإيرباص من طراز(A380 ) الأمر الذي يرسخ مكانته على الساحة الدوليّة إلى جانب مطاري مسقط وصلالة. كما تمّ تجهيزه لخدمة كافة احتياجات القطاع اللوجستيّ وحركة الركّاب، وبإمكانه التعامل مع 50000 طن من البضائع كلّ عام.







تعليقات