تعرف على ذراع ترامب الإقتصادى فى الشرق الأوسط .. حسين سجواني

الثلاثاء 11 يوليو 2017   4:37:00 م - عدد القراء 242


تعرف على ذراع ترامب الإقتصادى فى الشرق الأوسط .. حسين سجواني



نشرت وكالة “بلومبيرغ” الاقتصادية، تقريرًا عن الملياردير الإماراتي حسين سجواني، مشيرة إلى أن رجل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في دبي، ويريد أن يعرف العالم أنه رجل ترامب وذراعه اليمنى في الشرق الأوسط، وتحديدًا في بؤرة النشاط الاقتصادي.

وبينما تدور الشائعات حول النزاعات الاقتصادية والسياسية، حول الأسرة الأولى في أمريكا، ينشغل سجواني بالعمل على تعزيز علاقته مع منظمة ترامب الاقتصادية دون تردد.

ونقلت “بلومبيرغ” عن سجواني من مكتب شركته “داماك” الفاخر في لندن قوله، إن “انتخاب ترامب عزز بالتأكيد صورة العلامة التجارية لمنظمته، وكون شركة داماك دبي شريكة لترامب فهي استفادت من ذلك”.

وحصل المياردير الإماراتي على صفقتين لتنمية ملاعب الجولف في دبي بالشراكة مع الشركة العائلية للرئيس الأمريكي، التي تقدر حصيلتها لترامب بمبلغ 10 مليون دولار في عام 2015 و2016، وفقًا لكشوفات البيانات المالية في الولايات المتحدة.

وحولت الرابطة القوية مع ترامب، سجواني من مطور عقاري غير معروف في دبي، إلى الشخص الذي يصف نفسه في نشرة صحافية بأنه “شريك ترامب في الأعمال التجارية في منطقة الشرق الأوسط”.

وطبقًا لتقرير “بلومبيرغ”، فإن “ثروة سجواني تبلغ نحو 3 مليارات دولار نقدًا، وهو على استعداد للتوسع في أوروبا نظرًا لحجم شركة داماك، التي تمتلك 44 ألف وحدة من خطوط الأنابيب عبر منطقة الشرق الأوسط، ما يجعل من الصعب عليها أن تنمو في بلدها الأصلي”.

 كما أن “رجل ترامب في الشرق الأوسط”، يتطلع إلى الاستثمار في برلين ومنتجع ماربيلا على الساحل الإسباني، في حين يستثمر 400 مليون جنيه إسترليني أو ما يعادل 516 مليون دولار، في برج فخم مرتفع جنوب نهر التايمز في لندن، من المقرر أن يفتتح في عام 2019.

على صعيد متصل، أكد سجواني على أن “خطابات ترامب المعادية للمسلمين وحظر السفر المفروض على المهاجرين من عدة دول إسلامية، لم يضر بشركة داماك”.

ولقيادة التوسع الاقتصادي في أوروبا، قالت شركة داماك في 4 تموز/ يوليو، بأنها “استأجرت ريتشارد تشوي الذي قام بإدارة العقارات التجارية لمجموعة “إتش إس بي سي HSBC” في أوروبا والأمريكتين”، في حين يبحث سجواني عن موقع آخر في لندن، قال بأنه “قد يعلن عن مشروع آخر خلال هذا العام”.

وأقدم سجواني خريج جامعة واشنطن في سياتل، على إنشاء شركة لخدمات المطاعم تحت اسم “الخدمات اللوجستية العالمية”، التي قامت بتزويد القوات الأمريكية في الكويت والعراق بما تحتاج من مواد غذائية وتوابعها، في الوقت الذي تتم فيه معظم أعمالها الآن مع شركات النفط في الشرق الأوسط.

ووفقًا لتقرير “بلومبيرغ”، فقد قام سجواني “بدمج تلك الأعمال بالعقارات في وقت مبكر من عام 2000، وذلك عندما قامت حكومة دبي بتخفيف القيود المفروضة على شراء الملكيات من قبل الأجانب، وبحلول عام 2013 عندما قام سجواني بعقد اتفاق مع إيفانكا ترامب لبناء ملاعب للجولف في دبي، كانت داماك قد عينت تلك المنطقة كمجتمع للرفاهية تحت اسم بيفرلي هيلز الإمارات”.

وأورد التقرير بأنه “في آيار/مايو الماضي، قام سجواني باستضافة ابن دونالد ترامب في دبي لمناقشة الافتتاح الأخير لملاعب الجولف، مع ما يقرب من 180 من الفيلات التي يبلغ ثمن الواحدة منها مليوني دولارًا”.

في هذا الصدد، أفاد الملياردير الإماراتي بأنه “يبيع القليل من الفيلات في الشهر، ويدفع أقل من 5%” كعمولات لمنظمة ترامب، بالإضافة إلى أن هناك خططًا لبناء فندق صغير ومدرسة مرتبطة بملعب الجولف، كلها تتم إدارتها من قبل منظمة ترامب الدولية، في حين أن هناك ملعبًا آخر للغولف قامت بتصميمه شركة تايجر وودز سيفتتح في العام المقبل”.

وبعد أن قام سجواني بنشر صورة على إنستغرام ، يظهر فيها مع دونالد الابن وقت الغداء، قائلًا في تعليقه عليها “نناقش الأفكار الجديدة والابتكار”، زادت التكهنات بشأن صفقات جديدة، لكن سجواني قال إنهما “تحدثا فقط حول كيفية تحسين نادي غولف ترامب في دبي”.

وذكر سجواني أن “إريك ترامب الابن الثاني للرئيس الأمريكي، دعاه إلى افتتاح ملعب الجولف باسكتلندا في حزيران/يونيو، حيث ركب الطائرة لحضور الحدث”.

وحسب “بلومبيرغ”، فقد سلم دونالد تارمب في شهر كانون الثاني/يناير الماضي، إدارة شركته لابنيه دونالد وإريك، رافضًا الدعوات لتجريد أو وضع أمواله بثقة عمياء، في الوقت الذي تعهد فيه بالتخلي عن أية عقود جديدة في الخارج، لكنه شدد على أن الشركة ستمضي قدمًا في المشاريع العاملة فعلًا”.

إزاء ذلك، يبدي المراقبون تخوفاتهم من تعامل الرئيس الأمريكي وعلاقاته الاقتصادية مع الأجانب، إذ يعتبرون ذلك قد يؤثر على  قراراته السياسية المرتبطة بمصالحه المالية .

وأنهت “بلومبيرغ” تقريرها حول الملياردير الإماراتي قائلة إن “ترامب رفض صفقة بقيمة ملياري دولار مع سجواني، لتجنب تضارب المصالح”.



المصدر - إرم نيوز







تعليقات