عُمان للجمال عنوان.. استعداداً لإطلاق 17 محطة سياحية جديدة

الاربعاء 12 يوليو 2017   6:52:28 م - عدد القراء 272


عُمان للجمال عنوان.. استعداداً لإطلاق 17 محطة سياحية جديدة



تمثل الاستراتيجية السياحية العُمانية الرؤية المستقبلية للقطاع السياحي، وتهدف إلى جعل سلطنة عُمان وجهة سياحية عالمية بجانب العمل على رفع نسبة مساهمة القطاع في الناتج الإجمالي المحلي، وذلك من خلال تطبيق استراتيجية تنمية وتطوير القطاع التي تضع في اعتبارها عدة مبادئ رئيسية أهمها المحافظة على الإرث التاريخي والحضاري والثقافي للمجتمع العماني والحفاظ على البيئة والمقومات الطبيعية للسلطنة والتطوير الدائم للبنى الأساسية للمواقع السياحية وإيجاد سياحة نوعية منتقاة، إضافة إلى زيادة معدل الوعي السياحي ودعم المشروعات السياحية المتوسطة والصغيرة وتشجيع السياحة الداخلية وجذب الاستثمارات الخارجية.



وفي سبيل تحقيقها للرؤية المستقبلية للقطاع السياحي تعمل الحكومة العمانية على إقامة مشروعات استثمارية كبرى تهدف إلى تنشيط الحركة السياحة في السلطنة وتنشيط الاستثمارات السياحية.



ولعل من أهم هذه المشروعات، تدشين وزارة السياحة خلال الفترة المقبلة منتجا سياحيا جديدا، حيث من المنتظر أن يشهد العام الجاري 2017 والعام القادم 2018 إطلاق حوالي 17 محطة سياحية متكاملة، تضم منشآت خدمية وفندقية وسياحية تقدم خدماتها لمستخدمي الطرق البرية وفق المعايير العالمية.



وستتوزع المحطات السياحية المتكاملة بمختلف مرافقها على مختلف الطرق البرية في السلطنة بحيث تشكل قيمة مضافة وتقوم بتوفير خدمات سياحية نوعية ومتميزة على شبكة الطرق الممتدة في السلطنة عبر السهول والجبال والصحاري وعلى السهول والشواطئ.



محافظة شمال الباطنة، ستحتضن ست محطات سياحية متكاملة بمعدل محطتين في كل موقع بحيث تخدم كل منهما اتجاه الطريق الذي تطل عليه في كل موقع من المواقع الثلاثة المختارة وهي الحور بولاية السويق والفليج بولاية لوى والفرفارة بولاية شناص.



أما محافظتا الداخلية والظاهرة ستحتوي كل محافظة منهما على ثلاث محطات سياحية متكاملة حيث ستتوزع هذه المحطات في محافظة الداخلية على ثلاثة مواقع في ثلاث ولايات هي بدبد بولاية بدبد وجبرين بولاية بهلا وغابة بولاية أدم حيث من المؤمل أن تكون محطة ولاية أدم محطة سياحية متكاملة كبرى فيما ستتوزع المواقع الثلاثة للمحطات السياحية المتكاملة في محافظة الظاهرة على مناطق العلو بولاية ينقل والبصيلي بولاية ضنك ومسكن بولاية عبري.



محافظة مسقط ستقام فيها محطتان سياحيتان متكاملتان في الرسيل بولاية السيب وضباب بولاية قريات، وستحتوي محافظة ظفار على محطتين سياحيتين متكاملتين في موقعي المربع (أ) بولاية صلالة والمربع (ع) بولاية ثمريت فيما ستقام محطة سياحية متكاملة واحدة بمحافظة البريمي في موقع الرابي بولاية البريمي.



ووفق للمعايير العالمية والاشتراطات التي حددتها الحكومة العُمانية، فإن المكونات الأساسية للمحطة تتكون من محطة تعبئة وقود للسيارات والشاحنات، ومنشأة فندقية فئة 2 أو 3 نجوم بمواصفات خاصة، ومبنى رئيسي مكيف لمطاعم الوجبات السريعة مع بعض المحلات المتنوعة للتسوق ومركز للمعلومات السياحية وأماكن للاستراحة والجلوس وألعاب للأطفال ودورات مياه وأماكن للوضوء ومصليات للرجال والنساء.



كما يشترط أن تضم المكونات الأساسية للمحطة السياحية المتكاملة حديقة صغيرة مع ملاعب للأطفال وأماكن للاستراحة والجلوس ومظلات وأجهزة للصراف الآلي ومواقف للسيارات ومواقف منفصلة للحافلات والشاحنات ومنطقة استراحة وجلوس مظللة مجاورة لمواقف الحافلات والشاحنات.







تعليقات