المعارضة: النظام السوري يرفض المشاركة في مفاوضات سياسية

الخميس 13 يوليو 2017   5:05:00 م - عدد القراء 74


المعارضة: النظام السوري يرفض المشاركة في مفاوضات سياسية



قال #نصر_الحريري رئيس وفد المعارضة السورية في محادثات السلام السورية، المنعقدة في جنيف، الأربعاء، إن وفده تقدم بمقترحات للانتقال السياسي في #سوريا ويحقق تقدما بشأن القضايا المطروحة مع فرق الأمم المتحدة خلال الاجتماعات الفنية، لكن النظام السوري يرفض الدخول في المفاوضات بشكل جدي.



وأضاف الحريري: "حتى هذه اللحظة نرى رفضا مستمرا من جانب #النظام_السوري للمشاركة في أي تفاوض سياسي. لذا لا يزال على موقفه القديم رافضا الاعتراف بأي قرار لمجلس الأمن ولن يشارك في أي مناقشات سياسية أو مفاوضات حتى اللحظة الراهنة".



وأردف أن على الأمم المتحدة أن تضغط على وفد النظام السوري ليشارك بجدية في العملية التفاوضية وأن تُحمله مسؤولية رفض ذلك.



وأشار الحريري أيضا إلى تحقيق تقدم بشأن توحيد #المعارضة_السورية وأن حوارا فُتح بين الهيئة العليا للمفاوضات ومنصتي القاهرة وموسكو.



وقال: "الهيئة العليا للمفاوضات منذ عدة أشهر فتحت باب الحوار مع منصتي القاهرة وموسكو. وكذلك أصدرت قرارا بأن يتم ضم ممثل عن منصة القاهرة وممثل عن منصة موسكو.. وهذه الحوارات استمرت حتى إلى هذه اللحظة. صراحةً، خلال الفترة الماضية كان هناك تطور في عملية الحوار باتجاه لقاءات من أجل بناء مواقف مشتركة. وبالفعل تم في هذه اللقاءات مناقشات هامة وجدية ومفيدة. وأعتقد أنها المرة الأولى".



وبدأت سابع جولة غير مباشرة من محادثات #جنيف للسلام في سوريا تحت رعاية الأمم المتحدة يوم الاثنين الماضي وتستمر لمدة خمسة أيام على الصعيدين الفني والسياسي.



وفي اليوم الأول للمحادثات قال الوسيط الأممي، ستيفان دي ميستورا، إن اتفاقات عدم التصعيد في القتال في سوريايمكن أن تسهل تسوية الصراع وتفضي إلى مرحلة لإرساء الاستقرار في البلاد، لكن يجب أن تكون مثل هذه الاتفاقات إجراء مؤقتا وأن تتجنب التقسيم.







تعليقات