الكسواني: نحمل الاحتلال المسئولية عن تبعات استباحة "الأقصى"

السبت 15 يوليو 2017   8:09:00 م - عدد القراء 72


الكسواني: نحمل الاحتلال المسئولية عن تبعات استباحة





قال مدير المسجد الأقصى، الشيخ عمر الكسواني، إن الاحتلال أمعن في ظلمه داخل باحات المسجد الأقصى المبارك واستباح المسجد واقتحم المكاتب وقامت قواته بعمليات تفتيش دون حسيب أو رقيب، مشيرا إلى أن قوات الاحتلال قامت باحتجاز الموظفين المتواجدين داخل المسجد ومنعوهم من الخروج أثناء التفتيش.



وأضاف الكسواني خلال تصريحات خاصة لفضائية "الغد" الاخبارية، أن عمليات التفتيش والاستباحة تمت بدون وجود موظفو الأوقاف، إذ قامت الشرطة الإسرائيلية بعمليات تفتيش واسعة داخل المسجد، محذراً من خطورة تلك الممارسات الظالمة في حق الأقصى الشريف وما تنويه سلطات الاحتلال عقب هذا التفتيش.



وحمّل الكسواني سلطات الاحتلال المسئولية عن أية تبعات قد تحدث بسبب امعان الاحتلال وممارساته في المسجد الأقصى المبارك، وعما سيحدث بسبب الإمعان في ظل الأقصى واستمرار إغلاقه، معرباً عن مخاوفه من الخطوات التي يبيتها الاحتلال عقب هذا الإغلاق إذا مر مرور الكرام دون رد فعل عربي وإسلامي، مشددا على ضرورة وجود رد فعل قوي من الدول العربية والإسلامية على إغلاق المسجد.














تعليقات