الجندى يهاجم شيخ الأزهر بعد فتوى إباحة الزواج العرفى - اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا

السبت 5 اغسطس 2017   9:20:00 م - عدد القراء 212

الجندى يهاجم شيخ الأزهر بعد فتوى إباحة الزواج العرفى - اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا



انتقد الداعية  خالد الجندي فتوى الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر بأن الزواج العرفي حلال شرعا، ولكن بشرط توفر أركان وشروط الزواج الصحيحة، من ولي وشاهدين ومهر، مشددًا على أن الزواج العرفي يعد هتكا للأعراض.

واسترشد الجندي، خلال برنامج "لعلهم يفقهون"، المذاع على قناة "دى إم سى"، بقول الحق عز وجل: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا}، مضيفًا: {قولوا قولًا سديدًا} يغلق ويبعد ويصرف الشر.





وأردف: «ياعم الشيخ، في إشارة لشيخ الأزهر، إنت عارف كويس أن لا حد هيسمع شروط ولا غيره كله هياخد العنوان بس ونونو وتوتو هيتجوزا في الجامعة من ورا أهلهم علشان استغلال سيئ لكلام غير واضح.. عصر التعاقد الشفوي خلص وراح، ربنا عرفوه بالعقل والعقد.. يا راجل طيب أعراض الناس بالكلام».


وتابع: إن أي تعامل مع الأعراض من غير التوثيق بختم النسر الأزرق حرام شرعًا، ومن يفتي بغير ذلك مسئول عن فتواه، ويحاسب عليها يوم القيامة.


 






تعليقات