تونس تتعافى من الأحداث الإرهابية وتغري السياح مجدداً

الاربعاء 9 اغسطس 2017   7:36:00 م - عدد القراء 59

تونس تتعافى من الأحداث الإرهابية وتغري السياح مجدداً



في لقاء حصري مع "العربية" تحدثت وزيرة السياحة التونسية سلمى اللومي الرقيق، عن أهمية تظافر الجهود الدولية المبذولة في محابة الفكر الإرهابي المتطرف، وعن استفادة تونس من هذه الجهود في إعادة السياح العرب والأجانب بعد أحداث 2015 التي استهدفت ضرب السياحة في البلاد.



وأعربت الوزيرة عن أنه تم استرجاع بعض المردود السياحي المعتاد بشكل جيد خلال الموسم السياحي الحالي، والدليل على ذلك زيادة السياح الفرنسيين هذا العام بنسبة 44%، وتزايد السياح القادمين من روسيا بشكل ملحوظ مقارنة بالأعوام السابقة.



وأكدت أنهم يأملون في أن يكون الموسم الحالي موسماً سياحياً مؤثراً بشكل إيجابي على السوق السياحية التونسية.



وذكرت وزيرة السياحة التونسية أنها قامت بجولة عربية خليجية زارت فيها كلا من السعودية والإمارات وعمان لتعريفهم بالمقومات السياحية لتونس، وخلق سوق استثمارية خليجية فيها، مقرة بوجود قصور في جذب السياح الخليجيين إلى تونس في ما مضى، ومعتبرة أن الجولة الأخيرة كانت إيجابية على حد تعبيرها.



وأكدت أن تاريخ الحضارة التونسية يمتد لـ 3000 سنة وأن الشعب التونسي شعب مضياف بطبيعته.








تعليقات