البرلمان : مكافأة الثانوية فى القانون 12 جنيها ونستهدف زيادتها لـ1000

الاحد 13 اغسطس 2017   4:31:02 م - عدد القراء 102

البرلمان : مكافأة الثانوية فى القانون 12 جنيها ونستهدف زيادتها لـ1000



قال الدكتور جمال شيحة، رئيس لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب، إنه يحلم بجامعات مصرية على مستوى عالمى، مؤكدا أن زيارته للجامعة الألمانية اليوم كشفت له أنها جامعة حقيقية على مستوى عالمى، وتمثل النموذج الذى يحلم به لكل جامعاتنا المصرية، موضحا أن توزيع المنح للمتفوقين وأوائل المحافظات بالثانوية العامة فكرة رائعة ولافتة لانتباه المتميزين بالمحافظات ممن لا يتم تكريمهم ضمن أوائل الثانوية العامة.



وأضاف "شيحة"، فى كلمته خلال حفل توزيع المنح على أوائل المحافظات بالثانوية العامة، على هامش زيارة وفد من لجنة التعليم بالبرلمان للجامعة الألمانية، اليوم الأحد، أن التفوق ليس سهلا، ومجلس النواب اعتمد تقليدا جديدا باستقبال أوائل الثانوية العامة وتكريمهم، متابعا: "هذا العام استقبلنا أوائل الثانوية العامة والتعليم الفنى، مستقبل مصر فى التعليم الفنى الذى يمثل محورا أساسيا فى نهضة أى دولة، فمصر فى الستينيات كانت تمنح أوائل الثانوية العامة مرتبا شهريا 12 جنيها، ويزيد لـ20 جنيها إذا حصل الطالب على تقدير امتياز"، مؤكدا أن القانون ما زال ساريا بأرقامه ولم يتغير.



وأكد رئيس لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب، أن اللجنة طالبت فى وجود وزيرى التعليم العالى الدكتور خالد عبد الغفار، والتربية والتعليم الدكتور طارق شوقى، بتقييم هذه المكافأة بأسعار 2017، إذ ينص القانون على بقاء هذا المبلغ إذا حصل الطالب على تقدير جيد جدا خلال سنوات الدراسة، ويزيد لـ20 جنيها إذا حصل الطالب على تقدير امتياز، مستطردا: "الدولة مهتمة بتغيير هذه التشريعات ليكون المبلغ على سبيل المثال 1000 جنيه فى الشهر لأوائل الثانوية العامة، و1500 جنيه لطلاب الامتياز، هذا هو الشعور بقيمة التعليم والبشر، لأن الاستثمار فى البشر هو الأهم وثروة مصر الحقيقية فى العقول".



وفى سياق متصل، أكد الدكتور جمال شيحة، أن هناك ظاهرة فى قائمة أوائل الثانوية العامة هذا العام، هى أن عددا كبيرا من أوائل الثانوية والمتفوقين من أبناء الأسر المصرية العادية، وهناك كثيرون منهم لا يستطيعون تحمل نفقات الدراسة فى كليات القمة، مؤكدا أن هناك طالبا بمحافظة أسيوط يعيش فى إحدى القرى بالجبل، ولا يمتلك ثمن المواصلات ليذهب لكلية الطب بجامعة أسيوط، مع حصوله على المركز الأول أو الثانى بين قائمة الأوائل، متابعا: "لجنة التعليم حرصت على ألا يتسابق أحد لمساعدة هذا الطالب، فالدولة تدعم هؤلاء النابغين، ولا بد من أن يعلم الجميع ذلك، والواجب الأساسى للدولة هو دعم الشباب المتفوقين والوصول لهم وإقناعهم بأن تطلعاتهم قابلة للتحقيق بيسر وكرامة".



واستكمل النائب جمال شيحة، رئيس لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب: "كلنا أبناء عائلات بسيطة، ومصر الجديدة بعد الثورة تعود مرة أخرى بدعم كل المتفوقين، والجامعات الحقيقية تدعمهم، مثل الجامعة الألمانية، ولا بد من التوسع فى المنح المخصصة لأوائل المحافظات".








تعليقات